متى يمكن للطفل أن يجلس ؟ سبتمبر 19, 2018

متى سيتمكن طفلي من الجلوس لوحده؟

كيف سيتعلم طفلي الجلوس ؟

تكثر تساؤلات كل أم عندما يصبح لديها مولود جديد عن كيف سوف تساعده في الجلوس و ماذا باستطاعتها ان تفعل لكي لا يتضرر في حركةٍ ما ، طفلك عزيزتي الأم في أول مراحل نموه بحاجة لعنايتك الفائقة بكل ما تعنيه الكلمة من معنى.

إليك بعض المعلومات والنصائح التي  تفي بالغرض :

يمكنك مساعدة طفلك على الجلوس بأن تباعدي بين ساقيه لكي تكونا على شكل V. سيساهم ذلك في منحه التوازن والثبات اللذين يحتاجهما ليجلس من دون أن يختل توازنه ويسقط على أحد جانبيه.

عندما يتمكن من الجلوس بمفرده بدون عناء، سيكون الانتقال إلى مراحل الحبو أو الزحف، والوقوف، والمشي مسألة وقت فقط.

سيبدأ طفلك بتعلم كيفية الجلوس من دون مساعدة تقريباً في نفس الوقت الذي يتعلم فيه كيفية التدحرج (التقلب من جانب إلى آخر) ورفع رأسه إلى الأعلى.

  • من 3 إلى 4 أشهر

تقوى عضلات رقبة ورأس طفلك بسرعة، وخلال هذه المرحلة يتعلم كيف يرفع رأسه ويبقيه عالياً حين يستلقي على بطنه.

فيما بعد، يكتشف طفلك كيف يرفع نفسه عن الأرض ويبقي صدره عالياً مستخدماً ذراعيه كأنه يقوم بتمرين رياضي مصغّر.

  • من 5 إلى 6 أشهر

يستطيع طفلك الجلوس جيداً مع المساعدة، ورفع رأسه حين يكون ظهره مستقيماً. ربما يستطيع الجلوس لبرهة من دون مساعدتك، لكن احرصي على البقاء بقربه لتقديم الدعم اللازم وإحاطته بالوسائد للتخفيف من قوة أي سقوط محتمل.

سرعان ما سيتعلم طفلك كيفية الحفاظ على توازنه عند الجلوس عبر الانحناء إلى الأمام متكئاً على إحدى ذراعيه أو كليهما.

  • من 7 إلى 8 أشهر

قد يتمكن طفلك من الجلوس وحده بدون مساعدة مع إبقاء ظهره مستقيماً. ما يجعل يديه حرّتين لاكتشاف الأشياء، كما سيتعلم كيف يستدير عند الجلوس للوصول إلى لعبة يرغب في الإمساك بها.

تتطور العضلات التي يحتاج إليها الطفل لأداء هذه المهارة تدريجياً منذ الولادة، وتصبح قوية بصورة معقولة بين الشهرين الرابع والسابع.

مع بلوغ طفلك الثمانية أشهر، ينبغي أن يتمكن من الجلوس جيداً من دون مساعدة. يستطيع جميع الأطفال تقريباً أن يجلسوا بمفردهم في عمر التسعة أشهر.

نصائح في أول جلوس الطفل :

  • في الأشهر الأولى لطفلك ضعي طفلك يومياً فترة من الوقت على بطنه، ومرةً بعد مرة سوف يُحاول أن يرفع رأسه، وهذا مهم لكي تًصبح عضلات الرقبة والظهر أقوى، ولكن لا تحاولي إجباره على ذلك فإن شعرتِ بأنّه لا يستطيع البقاء على بطنه أعيديه إلى الوضع الذي يرغب فيه، وابدئي بتجربة وضعه على بطنه في الشهر التالي ومرنيه على هذه الحركة حتى يعتاد عليها.
  • مع بلوغ الطفل الشهر الخامس ولاحظتِ أنه على استعداد للجلوس ساعديه على ذلك بوضع الوسائد حوله حتى يعتاد على تثبيت نفسه وقت الجلوس، ومن الأفضل أن تبقي بجانبه حتى لا يميل برأسه على الجانبين.
  • إن أصبح طفلك قادراً على الجلوس بنفسه فأبعدي كل ما قد يُسبب له الضرر من حوله كالتحف في المنزل أو الطاولة، فعادةً ما يُرافق الجلوس الحبو أو الزحف وقد يُؤذي الطفل نفسه بأيّ شيء؛ لأنّه بدأ فترة التجربة والاستكشاف ويُحب أن يتعرّف على كلّ ما هو حوله.
  • لكل طفل حركات ومهارات وتطورات تختلف عن طفل آخر فقد يجلس بعض الأطفال في عمر ستة أشهر والآخر قد يجلس في عمر التسعة أشهر، ولكن إن لاحظت أن طفلك غير قادر على الجلوس بعد أن أتم التسعة أشهر، فلا بد من استشارة الطبيب للاطمئنان من أنّه لا يوجد خلل في النمو لديه فقد يكون الطفل بحاجة إلى المتابعة من قبل أخصائيي العلاج الطبيعي حتى يستطيع الجلوس.

 

كيف أشجع طفلي على الجلوس؟

يمكنك مساعدة طفلك على تعلم الجلوس بتشجيعه على اللعب وهو مستلقٍ على بطنه بقدر الإمكان. حاولي تحفيزه على النظر إلى الأعلى باستخدام ألعاب ملونة وذات أصوات صاخبة أو بافتعال تعابير وجه مضحكة وإصدار الأصوات.

 

يساهم تحفيز طفلك على النظر إلى أعلى في تقوية عضلات رأسه وكتفيه ورقبته وظهره. تساهم هذه العضلات في تطوير قدرته على التحكم المطلوب بالرأس بهدف الجلوس.

 

عندما يستطيع طفلك الجلوس جيداً، ضعي الألعاب والأشياء المسلية أبعد قليلاً من متناول يده. ستجذب انتباهه بينما يتعلم حفظ توازنه باستخدام ذراعيه.

في مجرد رؤية طفلك يجلس بمفرده سينتابك شعور الفرح بأنه بدأ يكبر و بدأتي تلاحظي وعيهُ في الاشياء حوله ، فالأطفال هم كوكب و عالم و مدرسة مليئة بالقواعد و الحب و الأساليب والعادات الجيدة والسيئة فاحرصي  دوماً على استقبال و تعلّم ما هو جديد و مفيد لك و له.